محكمة افتراضية في كلية القانون

محكمة افتراضية في كلية القانون

     اجرى طلبة كلية القانون / جامعة كربلاء المرحلة الثالثة من أعضاء العيادة القانونية محكمة افتراضية تمثلت في جريمة القتل العمد في ناحية في محافظة كربلاء .

   وتشكلت المحكمة الافتراضية برئاسة القاضي الطالب أمير علي محسن وعضوية القضاة الطلبة جواد حسن وباقر محمد ومن الادعاء العام الذي مثله الطالب حسين محمد علي ال ثابت لمحاكمة المتهمين في هذه القضية وهم كل من المدان مدير الناحية الذي مثله الطالب سرمد إسماعيل والحرس الذي مثله الطالب حسن عذاب والطالب فلاح ناجي .

     وقد تلى الادعاء العام قضية الدعوى أمام رئاسة المحكمة وذكر بان أهالي الناحية قد تجمعوا أمام مبنى مديرية الناحية للمطالبة بتوزيع الحصة التموينية التي انقطعت عليهم لمدة اشهر وقاموا بإعمال شغب مما دفع مدير الناحية لإصدار أمر إطلاق النار عليهم مما أدى الى مقتل شخص وجرح 26 آخرين ، وبعد إطلاع رئيس المحكمة على مطالعة الادعاء العام ومطالعة محامي الدفاع والاستماع لشهود الإثبات الذي مثلته الطالبة رانية علي والطالبة تبارك غازي وشهود النفي الذي مثله الطالب حيدر حمزة مع اخذ إفادة المتهمين اذ دفع مدير الناحية بأحقيته في الدفاع الشرعي عن نفسه وعن الممتلكات العامة وكان دفاع الحرس بأنه نفذ أمر صدر إليه من رئيسه الإداري .

     هذا وقد حكمت المحكمة ببراءة احد الحراس لعدم كفاية الأدلة ضده وحكمت على مدير الناحية والحارس الذي أطلق النار بعقوبة السجن لمدة 15 سنة وفق المادة 406/1 من قانون العقوبات العراقي  

   هذا وان طلبة الكلية ومن خلال برامج العيادة القانونية فيها تقوم بتدريبات عملية على قضية يقوم بنسج خيوطها الطلبة ومن ثم تشكيل محكمة والترافع بهذه القضية ، كي يكون طالب كلية القانون مؤهلا في ممارسة تخصصه عند تخرجه  .

   هذا ومن الجدير ذكره أن كلية القانون قد حصلت على مراكز متقدمة في المسابقات العالمية التي تجرى سنويا في المحكمة الافتراضية في القانون الدولي .  

 

                                                                                            سجاد الحسيني

                                                                                             مدير الإعلام

   

للاطلاع على الفيديو اضغط هنا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *